١٤-٢٨ أغسطس/آب

تعلن أضِف - لبنان عن فتح باب التقديم لمخيم أضف للفتيات والفتيان من سن ١٢ الى ١٥ من مختلف الدول العربية، لقضاء أسبوعين تملأهم المتعة والتعلم. يُقام المخيم هذه السنة في الفترة من ١٤-٢٨ أغسطس/آب في الجامعة اللبنانية الدولية في البقاع، لبنان. 
 
يحتوى برنامج المخيم ورشات تدمج بين التقنية والفنون بالإضافة إلى ورشات التعبير في المسرح والرقص المعاصر والفنون اليدوية والرياضة. ويحتوى البرنامج تنوع واسع بدءا من التدريب على أسس ومبادئ الكمبيوتر وصولا إلى محتوى محترف في التقنية وبالتالي يلائم البرنامج طيف واسع بحيث يتيح الفرصة لكل فتى أو فتاة بالتقدم للمشاركة بغض النظر عن مستوى المهارة التقنية.

يضم البرنامج ورش جديدة تم تطويرها لدورة ٢٠١٧ مثل كيفية عمل فيلم ثلاثي الأبعاد بإستخدام هواتف ذكية، لعب على أنواع خرائط مختلفة، رسم من خلال البرمجة، كتابة كلمات أغاني و تصميم وطباعة ثلاثية الأبعاد.

لمزيد من المعلومات عن سداد قيمة الاشتراك من داخل و خارج لبنان أو المساهمة والتبرع برجاء التواصل من خلال البريد الإلكتروني:
dina.sabry@arabdigitalexpression.org

للمزيد من المعلومات اتّصلوا بنا على:
الرقم المصري

+2012-1287-0615

الرقم اللبناني

+961-70-130-557

عن البرنامج

بعد يومين من التعارف من خلال ورش تعبيرية يختار كل مشارك من بين ورش متنوعة كل يومين، منها على سبيل المثال:

  • الفنون البصرية: مبادئ استخدام ودمج الألوان ومختلف أنواع النحت والبناء والغرافيتي وفن الشارع مع دمج الفنون اليدوية بالفنون الرقمية باستخدام برامج تحرير الصور وبعض البرمجة 
  • المسرح: فن الإيماء والإلقاء والكتابة والتمثيل والإخراج المسرحي وعروض دمى/عرايس 
  • الصوت والموسيقا: المؤثرات الصوتية وطرق توصيل وتشغيل الأجهزة الصوتية وإنتاج الأغاني
  • صنّاع: مبادئ الكهرباء والإلكترونيات ودوائر التحكم البسيطة، مفاهيم الطاقة البديلة وكيفية توليد الطاقة من مصادر طبيعية مختلفة كالشمس والرياح، وكيفية تخزين تلك الطاقة وإعادة استخدامها، ورش اردوينو و راسبري باي
  • الفيديو: التصوير والتركيب ومؤثرات الصوت والصورة وعمل الأفلام 
  • الرياضة: كرة القدم وكرة اليد وكرة السلّة والجمباز والموانع وتمرينات إيقاعية 
  • الرقص: التعبير بالحركة والموسيقى وتصميم الرّقصات وتجارب في أنواع مختلفة من الرّقص المعاصر

هذا كله مصحوب بنشاطات جماعية مثل ليالي السمر (حفلة تنكرية، العاب، غناء ورقص) والرحلات الاستكشافية في لبنان.

تاريـــــــخ المخيــم

اضغط هنا لمشاهدة افلام عن ومن إنتاجات المخيّم

يجمع المخيم 66 من الفتيان والفتيات العرب بين 12 و 15 سنة ليستمتعوا بأسبوعين مفيدين في الصيف يتعلمون خلالهما ويعبرون عن أنفسهم بشكل أكثر إبداعاً من خلال الوسائل الرقمية وغير الرّقمية في محيط من المتعة والأمان، يختبرون معنى التعاون والتشارك والاختلاف والثقة بالنفس والتفكير النقدي.

ننظم في أضِف منذ سنة 2007 مخيمات صيفية للفتيات والفتيان العرب الذين تتراوح أعمارهم ما بين 12 و15 عاما، بهدف تشجيعهم على التعبير عن النفس على نحو فني خلاق باستخدام التكنولوجيا.

يعتبر هذا المشروع تجربة رائدة في التعلم والمعرفة حيث تم تطوير مناهج منذ نشأته من خلال مختصين في التربية والفنون والتقنية من بلدان عربية مختلفة يجمعهم السعي وراء إنتاج المعرفة باللغة العربية والايمان بالحق في التعبير والحق في المعرفة.
نؤمن في عملنا بالحق في المعرفة، وفي ضرورة أن تكون حرة ومتاحة وغير محجوبة. وهذا ما يساعد الإنترنت على تحقيقه بشكل كبير. لذلك نشجع المشاركين في المخيم على مفاهيم وأدوات تحفز تبادل وتشارك المعرفة. وبما أن السباحة في مجال المعرفة المفتوحة يتطلب تمكيناً أكبر من تفكير نقدي وتحليلي وقدرة على انتقاء المصادر وتقييمها، يكون تطوير هذه الأدوات والمهارات الفكرية من الأهداف التربوية الأساسية للمخيم.
وفي كل الحالات، تبقى المعرفة مربوطة بالإطار القيمي التي يعطيها المعنى، لذا فإننا في مخيم أضِف نهتم أولاً ببلورة و تدعيم الاتجاهات والقيم، وتنمية المهارات والأدوات الفكرية، كونهما الإطار الأساسي الذي يحيط بالمعرفة ويُمّكن من وتقييمها واستخدامها، ويساعد على إنتاجها وتطويرها.
يُذكر أن مخيم أضف للفتية 2017 يقام للسنة الحادية عشر على التوالي بعد 10 أعوام متتالية من النجاح شارك معنا خلالها 572 فتى وفتاة من سن 12 إلى 15  سنة  و 240 مدرباً ومدربة من سن 20 إلى 35 سنة ينتمون إلى 10 بلدان عربية.

 

فريق العمل

أما المنهج التعليمي لمخيم أضِف، فنطوره بالتعاون مع خبراء و فنانين و مفكرين و نشطاء و تقنيين و تربويين من مختلف أنحاء العالم العربي، ليقوم على مفاهيم و أدوات المصدر المفتوح و البرمجيات الحرة.

 يتشارك فريق المدربين والمشرفين والادارة في المخيم قيم أساسية متعلقة برؤيتنا للتعلم. نعرّف التعلّم على أنه العملية التي ينتج عنها فرد مُمكّنٌ بصوته، مدركاً لقدراته، بحيث يجد مساحته ودوره في وسط الجماعة التي يعيش فيها. ونؤمن بأن داخل كل إنسان احتياج أو دافعية طبيعية تدفعه إلى النمو والتطوير من ذاته. التعلم بهذا المعنى يتطلب استثارة الدافعية التي بداخل كل إنسان لكي يبذل المجهود المطلوب من أجل النمو، وحينها يكون التعلم ممتعاً، كونه فيه تلبية لهذا الاحتياج.
وفي مخيم أضِف، نتبنى التعلم القائم على قيام الفرد بالتجربة والخطأ والاكتشاف من ناحية، وعلى التعرض للآخر المختلف عنه من ناحية أخرى، وهما من أهم الطرق التي يتعلم من خلالها الإنسان في حياته خارج أي نطاق تربوي تقليدي. وبما أن التعلم يحدث من خلال لقاء الآخر، نهتم بتهيئة جو الاختلاف والتنوع كوسيلة للتعلم. ويترتب على ذلك أيضاً تقديرنا للأوقات الحياتية أو أوقات المعايشة في المخيمات (أوقات الأكل، والمرح، والراحة...) حيث أن قيمتها التربوية لا تقل أهمية عن أوقات الأنشطة المنظمة.
وأخيراً، نؤمن بالتشاركية في التعلم، بمعنى تعاون مجموعة من الأشخاص من أجل تحقيق هدف معين أو قيمة معينة، أو تعلم معين، وذلك بغض النظر عن اختلافهم أو اتفاقهم في الأمور الأخرى.
وقد تكون العبارة التي تصف عملية التعلّم التشاركية ببساطة هي أن ما أسمعه أنساه، وما أسمعه وأراه أتذكره قليلاً، وما أتعلمه وأمارسه أتذكره، وما أتعلمه وأمارسه وأعلّمه أتقنه.

فريق عمل 2017

يضم فريق العمل ١٤ مدرب متخصص (تقني وفني) وفريق إداري وتقني وتربوي من ٨ أفراد و٦ رواد اسر من سن ١٦-١٨. وللسنة الثانية على التوالي وفي ما نعتبره من أكبر مؤشرات النجاح في الاستمرارية يتكون أكثر من نصف عدد فريق العمل ما يسمى بجيل أضف الثاني، اي هؤلاء ممن شاركوا في السنوات الاولى للمخيم (٢٠٠٧ و ٢٠٠٨ و ٢٠٠٩) كفتيات وفتيان مشاركين وبحكم تمسكهم وروح الملكية لديهم للمشروع شاركوا كرواد أسر اولا ومنهم من تدرج الى مدرب مختص ومنهم من تدرج إلى عضو في فريق الإدارة.

الفريق الاداري والتقني والتربوي

رنوة يحيى - مديرة مشروع المخيمات
حسام شكرالله - مدير المخيم
أمينة علام - مسؤولة الروّاد
دينا صبري - منسق إداري
نوار سالم - مساعدة منسق إداري
حنين طارق - مسؤولة لوجستية
مصطفى الطوخي - مساعد لوجستي

المدربون

شادي سعيد
نادين صليب
ابراهيم رمضان
رائد غنيم
سناء سيف
مجد الشهابي
محمد محروس
يزن عاروري
طارق بشاشة
رأفت البيومي
أحمد جمعة
عمر أحمد

روّاد الأسر

فرح جابي
يوسف كردي
عبد الرحمن حنّاوي
عبد الرحيم قيناوي
لين طاهر

موقع المخيم

يقع موقع مخيم أضف للفتية في الجامعة اللبنانية الدولية في الخيارة، البقاع، لبنان وقد تم اختيار الموقع لتجهيزاته المميزة من قاعات ومعامل كمبيوتر ومسرح ورقص وستوديوهات صوت وفيديو. كما يتضمن داخل حرم الجامعة اماكن مريحة للمبيت ويتوفر في المكان حمام سباحة أولمبي وملعب كرة قدم وملعب كرة قدم خماسي. 

صور للموقع

احداثيات الموقع: 33.6921322,35.8515704

  • اجمالي الرحلة من بيروت: ساعة ونصف
  • ارتفاع الموقع عن سطح البحر ٨٠٠ متر
  • حالة الطقس المتوقعة في أغسطس/آب 2017: 25 درجة مئوية كبرى ١٧ درجة مئوية صغرى

ميزات الموقع:

  • وقوعه في منطقة معزولة وإتاحة مساحات حرة لعقد نشاطات متنوعة
  • قربه من مدينة شتورا (٢٠ دقيقة) ومن مرافق أساسية مثل مستشفى 
  • وجود مرافق سياحية قرب الموقع (قلعة بعلبك، بحيرة قرعون، عنجر)

معلومات تهمكم

  • تُعقد التدريبات في معملين اثنين مجهزين بالمعدات الرقمية و الكاميرات و مسجلات الصوت و الحواسيب، مساحات داخلية وخارجية متعددة حيث تقوم مجموعة من المدربين المتخصصين من مختلف الدول العربية بمتابعة و إرشاد المشاركين بصورة فردية و جماعية، و يحيطونهم بالاهتمام و التحفيز
  • يتقاسم مسؤوليات إدارة المخيم 28 من أعضاء هيئة العاملين من بينهم: مدرِّبين و مُرشدين مُختصّين و إداريين و ممرضة
  • يستلم كل مشارك في المخيم عدد 2 قمصان قطنية (تي-شيرت) و قبعة و حقيبة عند الوصول
  • رحلة ترفيهية مخصصة لزيارة معالم سياحية في لبنان
  • نشاطات السمر الليلية تشمل حفلات ترفيهية وتنكرية
  • يتخلل المخيم زيارات من فنانين ومبدعين معروفين

تكلفة المشاركة ورؤيتنا للتشارك المجتمعـــــــي

نشجع جميع الفتيات والفتيان العرب في لبنان وخارجها التقدم لهذه التجربة الفريدة من نوعها ونشدد أن المساحة متاحة بشكل فردي لطلب منحة جزئية أو كاملة. يتم إختيار المشاركين بناء على معايير تتعلق بالتوازن بين عدد الفتيات والفتيان والتنوع في البلدان العربية. الباب مفتوح أيضا بنسبة 40% للمشاركين القادرين على دفع كامل قيمة الاشتراك. 

كما هو الحال كل عام، هدفنا توفير منح (كاملة أو جزئية) ل 60% من الفتية غير المقتدرين للاشتراك في المخيم من خلال دعم و مساهمات أصدقائنا و شركائنا من الأفراد و المؤسسات المعنية بالتنمية والمؤمنين بدور و مسئولية الافراد والمجموعات في تنمية و تطوير المعرفة في مجتمعنا العربي. هدفنا أن يكون التمويل و الدعم تمويل جماعي تشاركي من كل أب و أم في الوطن العربي يتمنون تطوير مهارات أبنائهم و في نفس الوقت يأملون أن يكون لهم دور و مسئولية تجاه مجتمعاتهم بطريقة فعالة، من خلال مساعدة أولياء أمور غير مقتدرين يتطلعون لتنمية و تطوير مهارات أبنائهم أيضا. ندعوكم جميعا للمساهمة معنا لتعميم التجربة و دعم أكبر عدد ممكن من الفتية في الوطن العربي كله. 

تكلفة الاشتراك في المخيم هي 1300 دولار أمريكي ولا تتضمن تكلفة السفر للمتقدمين من خارج لبنان.

التقدم مفتوح للجميع لطلب منحة كاملة او جزئية وشروطها حماس المتقدم لبرنامجنا وعدم القدرة على تحمل التكلفة الكاملة. ويساهم كل من يدفع قيمة الاشتراك الكاملة في استمرار قدرتنا على إقامة مخيم أضف وفي السماح للمزيد من غير القادرين في الاشتراك. يرجى ذكر طلب منحة كاملة او جزئية في استمارة الاشتراك.

لمزيد من المعلومات عن سداد قيمة الاشتراك من داخل و خارج لبنان أو المساهمة والتبرع برجاء التواصل من خلال البريد الإلكتروني:
dina.sabry@arabdigitalexpression.org

للمزيد من المعلومات اتّصلوا بنا على:
الرقم المصري

+2012-1287-0615

الرقم اللبناني

+961-70-130-557

للتقديم الرجاء ملء الاستمارة قبل 30 تمّوز/يوليو 2017 مع التأكيد أن فرص  قبول المتقدمين تزيد كل ما تقدمتم باكرا. 

الشريك الرسمي

المساهمون